إعلان

الآن بجميع مكتبات مصر والوطن العربي --------->>>>> (( أحدث إصدارات الكاتب عادل إدريس المسلمي..... " الزناتي حنيفة -العجب ألوان - مقرمشات ساخرة " عن دار الراية للنشر والتوزيع ))<<<<<------


الأحد، 26 يوليو، 2015

الطشت قالي

والله لقد كَل قلمي حتي صار كالكسيح من كثرة ما كتبت عن أسلوب مجابهة الآخر وكيف تتعامل معه بطريقة تقنع الآخرين بوجهة نظرك.
من تعاملي زمااان مع أصدقائي المنتميين لجماعة الأخوان المسلمين قبل هذه الهوجة المسماة ثورة يناير فرضا والربيع العربي واقع و الذي قام علي نظرية الفوضي الخلاقة لإعادة ظبط عقلية الشعوب العربية لتحريرها من التليس الفكري ولتتوافق مع عقول الغرب ولتعم الحرية بلا حدود والغرض طبعا هو محو الهوية العربية من الوجود .
أقول كنت أري في اصدقائي من جماعة الأخوان شيء آخر غير ما أراه حاليا فكنت اري هدوءهم في الحديث وامتصاص الغضب وثقافة عالية واحترام الغير والكثيرين منهم حاليا لازالوا متمسكين بهذه الصفات ولقد جنحوا بعيدا عن ما حدث وما يحدث وهذا لا يعني أنهم خرجوا من الجماعة ولكنهم وجدوا أن هناك من تحين الفرصة وأنتسب للجماعة عن بعد تحت شعار " إحنا معاكم " وهو انتساب دون إلحاق لان شروط الانضمام للجماعة أصعب من شروط دخول الجنة ولابد أن يبدأ الانضمام من سن صغيرة ووفقا لمنظومة محددة متسلسلة ومتتالية لا مجال للحديث عنها هنا.
وكانت الطامة الكبري من هؤلاء المنتسبين من خارج الجماعة ومع عدم الخبرة والحنكة السياسية غرد هؤلاء كلُ علي هواه ولم يستطع أحد من قيادات الأخوان أن يسيطر عليهم بعدما أعتقدوا في بادىء الأمر أنهم عوامل مساعدة للسيطرة ولزيادة الأعداد والأهم من ذلك سيكونوا حوائط تتحدث بلغة الشارع بعدما طفح بكل أشكال الموبيقات
فعم الهرج والمرج بداخل الجماعة حتي أن البعض من أفراد الجماعة وهم المنتميين ليس توارثيا باتوا يخرجون عن شعورهم دون وعي وهذا ما حدث مع المدعو الشيخ وجدي غنيم...
فقد خرج بقنبلة الموسم وكل موسم والتي ستظل تلازمة أبد الدهر وعلامة في تاريخ الجماعة.
صرح الشيخ وجدى غنيم من منتجعة بأن " طشت أمه أكبر من قناة السويس"
والله ولا أكذب فكان أول من سخر منه هم شباب الأخوان .
كان يمكنه أن يعبر بطريقة أخري لا تجعل الملايين تسخر منه بهذا الشكل المريب حتي أن إحدي الصحف الاجنبية أخذته حتة تريقة ع الماشى .
فقد قرأت منذ فترة لأحد المنتسبين عن قناة السويس حيث قال...
" علي فكرة قناة السويس الجديدة دي موجودة أصلا ولكنها متغطية بالرمال "
أهو ده قالها كده واعتبره البعض سخن وبيخرف ومرت دون سخرية عالية الوطيس.
نقولها تانى علشان اللى ما فهمش يفهم....
لما تحب تعبر عن قضيتك عبر بطريقة شيك وبأسلوب مقنع وبأدلة نصدقها مش تقولي طشت أمي وتجعل أمك الله يرحمها علي ألسنة الملايين .
أطلب منك يا شيخ وجدي أن تدعو الله أن تسامحك أمك على ما أرتكبته من ذنب لا يغفر .