إعلان

الآن بجميع مكتبات مصر والوطن العربي --------->>>>> (( أحدث إصدارات الكاتب عادل إدريس المسلمي..... " الزناتي حنيفة -العجب ألوان - مقرمشات ساخرة " عن دار الراية للنشر والتوزيع ))<<<<<------


الأحد، 17 فبراير، 2013

حوار على أنغام الكركرة


الدخان الأزرق يعبأ المكان .
جلسا يشدان الأنفاس من الجوزة .
 صوت كركرة الجوزة كأنه معزوفة موسيقية تعزفها الأنفاس.
  من الواضح أن الصنف معتبر فقد ضرب بسرعة فى النافوخ وشعشع الطاسة فسأل أحدهم الآخر:
-                    بأفولك إيه يا حريشه بصفتك يعنى متلطم في السياسة وغاوي قرايه من صغرك يعنى إيه فوضى خراقة؟.
 شد حريشة نفسا عميقا وكتمه لفترة طالت ثم أخرجه متقطعا وكأنه يعزف على الناى  فغطت أرجاء المكان سحابة كثيفة تتراقص على أنغام  صوت كركرة الجوزة ثم أبتسم من شدة إعجابه بنفسه وقال:
-                        أسمها فوضى خلاقة مش خراقة يا أبو الجهل .
-               أنا سمعتها كده من الواد شحتة تهته ، ما هو حاشر نفسه فى السياسة اليومين دول وكل شويه  يطلع علينا بكلمتين متسيسين  ما هو قاعد في ميدان التحرير لا شغله ولا مشغله وقال إيه عامل كارت كاتب فيه اسمه " شحتة الحناوى-  ناشط سياسي".
-                    يا رااااااااااااجل الواد تهته بقى ناشط سياسي؟.
-                   آآآآه وحياة النعمة ديه " ماسكا بيده قطعة الحشيش" ومعاه كمان كارنية يدخل به أجدع حتة فى بر مصر ما هي  ناس محظوظة يابا .
-                بس الواد ده ما دخلش مدرسة من أصله هو حتى بيعرف يتكلم كلمتين على بعض ده يا دوب لما يرد عليك السلام تكون روحت البيت ونمت وهو لسه بيتهته فى الرد .
-                    سمعت أنه ماشى ورا واحد كبير من الجماعة بتوع الميدان.
-                    رزق و خبط على بابه وفتح له الباب يمشيه ويقول له باى؟.
-                    لا يابا يحضنه ويدخله ويوجب معاه أحلى واجب ،ما قلتليش إيه بقى الفوضى الخراقة؟.
-             قلت لك أسمها الخلاقة ، شوف يا حندوقه يا أخويا الست اللي اسمها كونداليزا رايزاللي كانت ماسكة خارجية أمريكا هي اللي طلعت الكلمتين دول وكانت قاصدة أن الدنيا تتشقلب وتبقى فيها فوضى ومولد وصاحبه غايب وبعدين الدنيا تتعدل وتبدأ من أول وجديد بشكل تانى على مزاجهم.
-                    يا دين النبي يعنى الولية ديه اللى أسمها كوندزا برايز كانت عارفه اللي ها يحصل عندنا وفى الجيران العرب.
-                    أمال يابا هو فى حاجة بتتعمل من غير من تاخد ختم موافق وعلى بركة الرب من الماما أمريكا.
-                 بس يا هندزة دى فوضى شكلها مش ها تريح إلا لما تجيب عاليها واطيها وتخلص على البشر وما يفضلش إلا القطط والكلاب ده لو نفدوا بجلدهم واديك شايف اللى بيحصل يوماتى عندنا وعند أخوانا الأشقاء وإللى مجننى ومرقص جمجمتى ومخلى دماغى ناقحة عليا الراجل اللي أسمه بشار بتاع سوريا نازل طحن فى شعبه وكل يوم يخلص على شويه منهم وكأن يوم القيامة بدأ من عنده ! وما فيش حد كبير بيقول له كده عيب يا بشبش ، هو إيه حكايته يا هندزة؟.
-                    مسنود.
-                    مسنود على حيطه يعنى ولا معاه ناس ساندينه ؟.
-                    معاه ناس كبار ساندينه.
-                    الله الله أمال الماما أمريكا راحت فين هى والشلة بتاعتها.
-                    مصالح يا حندوقة .
-                    مين أم صالح ديه؟
-                    مصالح مش أم صالح يعنى شيلنى وأشيلك.
-                    والله ما أنا فاهم حاجة .
-                ولسه يا حندوقه أنت شفت حاجة الساطورطايح بيدبح فى كل حته ، ده حتى مش عاتق بلاد أفريقيا.
-              كمان الأفريكان الغلابة ؟ هما ناقصين ، ده منهم  ناس هياكل عظمية ، الجفاف مخلص عليهم وبتقع من طولها ، دى مش خلاقة يابا دى حراقة ، شد يابا الأنفاس شد قبل ما الساطور يحش رقبتنا ما نلحقش نتهنى بالتعميرة.
                                            و مساااااااااء الفل على الناس الحلوة

الخميس، 14 فبراير، 2013

المرحوم مات كده

تفرق فى إيه؟ ماهى كلها موتة ربنا ... توكلوا على الله وشيلوا الجثة وإكرام الميت دفنة.
       ده كلام الدكتور مسعود أبو الجماجم بالطب الشرعى الذى لم يعجب أهل المتوفى فرد عليه والد القتيل:
-  انا بس حضرتك كنت عايز أعرف إزاى مات أبنى؟.
أبتسم الدكتور أبو الجماجم وقال:
-  الله يرحمة مات كده ومال برأسة على كتفة الأيمن.
-  أيوه يا دكتور ما أنا عارف أن اللى بيموت راسه بتطوح ناحية كتفه أنا عايزأعرف 
   سبب الوفاة اللى كتبتها بالتقرير؟.
-  لا إله إلا الله ما خلاص اللى مات مات والكلام عن الميت كتير مش حلو يابا الحاج 
   ويتعب الميت وأنت راجل مؤمن.
-  بس يا دكتور أبنى مات مضروب برصاصة فى دماغه.
-  يا عم الحاج أبنك مات نتيجة حادث تصادم مع عجلة يعنى بسكلنتة هى اللى خبطتة.
-  إزاى يا دكتور والناس كلتها شايفاه وهو مضروب بالرصاصة.
-  أمرك غريب يا عم الحاج هو أنت ها تعرف أحسن منى ، ما تيجى تشتغل مكانـــى 
  أحسن.
-  يا دكتور الكلام ده مش داخل دماغى أطلاقا.
-  مش لازم يدخل دماغك المهم أحنا شرحنا الجثة وقلنا الحقيقة وعلشان تصدق كلامى
  ها أنده لك على برعى عامل المشــرحة أهو ده راجل ما بيكذبش وما كانش واقـــف 
  معانا وأحنا بنتكلم.
-  يا برعى  يا برعى.
جاء برعى مهرولا:
-  ايوه يا دكتور.
-  الجثة اللى لسه مشرحنها دلوقت طلع إيه سبب الوفاة؟.
-  بالكشف الظاهرى والداخلى وبعد تشريح الجثة وفقا للمعايير الدقيقة  وجدت أثار
   كاوتش بسكلتة ضرباه فى صدرة فتهشمت ضلوعة وتهتك الكبد والطحال وتوقف 
   القلب من آثار الصدمة  فأدى ذلك الى نزيف حاد أدى إلى الوفاة.
أبتسم الدكتور أبو الجماجم وقال لوالد المتوفى:
-  أظن كده تأكدت من أن ابنك مات مخبوط من بسكلتة وأتفضلوا بقى شيلوا الجثة
  علشان ورانا جثث لسه عايزة تتشرح والبقاء لله .
      هذا هو حــال من يموت رميا بالرصاص أو يسحل وهذا هو الطب الشرعى ومش بعيد يطلع علينا الدكتور مسعود أبو الجماجم فى إحدى المرات ليقول لنا أن المرحوم مات مكسوف من أثر كبسة أحرجته فكتمت على مراوح صدره  فتوقف التنفس ويثبت على قوله برعى الدهل عامل المشرحة.

السبت، 9 فبراير، 2013

أنا أفكر إذاً أنا حمار


 أنا أفكر إذاً أنا حمار!.
 معقول ....  ده كلام ؟
الفيلسوف الفرنسي رينيه ديكارت قال أنا أفكر إذاً أنا موجود وليس أنا حمار.
 نعم أعرف ولكن هذا الكلام لا ينطبق علينا نحن العرب ، فنحن أصحاب نظريات تختلف عن فكر الآخرين فمثلا العالم دارون فى كتابه "أصل الأنواع " أكتشف أن الإنسان كان أصله قرد وقد رد عليه العالم العربي العلامة  حندوسة أبو شنة  فى كتابه " الإنة  تعرفها من أبو شنة " قائلا أن الإنسان كان أصله زلطة وإن كان دارون أو أبو شنة قد تناسيا قول الحق سبحانه وتعالى " لقد خلقنا الإنسان فى أحسن تقويم " وتمخضا أهازيج عقلية بحجج واهية.
لقد أصبحنا والبلاهة وجهان لعملة واحدة وهذا ما جعلنا نتساءل والحسرة تملأ قلوبنا:
 إيه الحكاية ؟ معقول تصل بنا الأمور إلى هذا الحد ، تناحر وتصادم والنتيجة سحل وقتل وتشريد  وده كله ليه وعلشان إيه ؟.
يا سادة يا كرام يا أصحاب العقول النيرة يا جهابذة الفكر العقلاني لقد نجح من يخططون لنا أن يجرونا بكل حروف الجر إلى مستنقع الخلافات المتأزمة والتناطح الدامي والمصيبة أننا نعلم وندرك ذلك ورغم ذلك نساق اليكترونيا كالبهائم بأتجاه درب الأذى الذى نسير فيه فاشخين أفواهنا نتلذذ بنشوة القسوة والكراهية.
فلننظر ماذا يحدث الآن فى كافة الأقطار العربية دون استثناء ومن يقول أن هناك من ينعم بالاستقرار والهدوء وبعيدا عن ملحمة المجزر الآلي أقول له " أيظن "  فأنك يا صاح لا تعلم ما يدبر لك فى الخفاء فلم يأت عليك الدور بعد فقد تكون مدرج فى آخر البرنامج المحدد  كون أنك لا تحتاج إلى مجهود وتخطيط للتدمير فقد تكفيك كبسولة واحدة فقط لتترنح وتنضم لقبيلة " بنى الأهبل " القاطنة على جبل الهوءة.
لقد أصبحت العقلية العربية بلا هوية نزعت منها الأصالة والمروءة والتسامح فالكل ركب دماغه وسار بسرعة الصاروخ يريد أن يثبت أنه هو العاقل الوحيد المتفرد فى زمانه  والآخر ما هو إلا حمار.
فيا عزيزي العربي الثائر أنظر للمرآة ولا تتعجب كون أنك قد صرت حمار!.
وإن كنت لا تصدق فأسأل نفسك لماذا ترفص ؟.

الاثنين، 4 فبراير، 2013

حوار بطعم الكانتلوب



     أردت أن أسترح قليلا بعد يوم شاق بحثا عن قطعة غيار لسيارتى  فأخذتنى قدماى لأحدى مقاهى وسط البلد  وفجأة وجدت مجموعة كبيرة من الشباب بملابسهم الحمراء  قد جاءوا وكانت جلستهم بالقرب منى وطلبوا جميعا أن يدخنوا الشيشة ظننت فى بادىء الأمر أنهم من مشجعى كورة أو أنه زى لأحدى الشركات أو عياقة شباب ولفضولى الشديد أقتربت بالكرسى الذى أجلس عليه ناحيتهم  ورميت المسا:
-         مساء الخير يا جماعة.
نظروا ناحيتى من فوق لتحت ومن تحت لفوق ثم همهم البعض منهم  بالرد:
-         مساء الخير.
-         كنت بس عايز أسأل حضراتكم هل أنتم مشجعين كورة ولا حاجة تانية.
 رد أحدهم ومن الواضح أنه الزعيم:
-         أنت عايز تتعرف علينا يعنى ولا سؤال على الماشى.
-         عايز أتعرف ويكون ليا الشرف.
-         يبقى نتشرف بالبطاقة السخسية بتاعتك أحتراز يعنى.
ناولته البطاقة فنادى على أحدهم:
-         يا بنص ... يا بنص خد أستقرا البطاقة ديه وأتأكد أنه مش عدو.
أمسك الأخ  بنص بالبطاقة وقرأها وقال له:
-         الباشا صاغ سليم ومن أهل السلامة.
سألته من فرط دهشتى :
-         هو انتم مقسمين الناس أهل السلامة وأهل الندامة.
-   طبعا يا با الحاج أهل الندامة هما الحكومة والعسكر وبتوع الله حى أما أهل السلامة دول الناس اللى مالهاش فى السياسة وماشية جنب الحيط زى سعادتك.
-         آه فهمت.
شد نفسا عميقا من الشيشة وأخرجه فأحسست بأن قنبلة مسيلة للدموع قد رميت علينا وقال:
-         تشد لك نفسين شيشة ، دى بطعم الكانتلوب ؟.
-         لا شكرا ماليش فى الشيشة..
-         طيب تحب تعفر مدفع ونونة وتروق نفسك ده صنف أصلى.
-         لا شكرا أنا بأعفر حاف.
بعد فاصل من السعال المستمر قذف بصقة بسرعة الصاروخ أستقرت بسقف المقهى قال:
-         شوف يا با الحاج أحنا مش مشجعين كورة ولا حتى بنشتغل فى شركة.
-         يبقى حضراتكم أصحاب ولابسين زى بعض.
-         هو أحنا فعلا أصحاب آه لكن لبسنا ده ليه أصة ومعنى .
-         يعنى إيه مش فاهم؟.
-         أحنا جماعة الحيطة الحمرا وبالأفرنجى ريد وول.
-         دى جماعة جديدة زى جماعة البلاك بلوك.
-   الله ينور عليك بس سكتنا تانية غير البلوكات السودة ، أحنا مجموعة من البشر اللى وهب روحه فداء للوطن  وشعارنا " اللى يحكمنا يبقى على مزاجنا " واديك شايف حال البلد عامل إزاى ، ولا ننتمى لأى تيار سياسى من التيارات اللى جايبه لينا برد  لأن لينا أفكار لو نفذناها ها ينصلح حال البلد ومهمتنا أسقاط النظام على الأرض .
-         ممكن أعرف الأفكار اللى ها تنقذ حال البلد.
-         صعب صعب تعرفها الآن لأنها سرية وسوف نعلن عنها فى مؤتمر شعبى كبير قريب جدا.
-         يعنى أنتم ممكن ترشحوا واحد فيكم يمسك الحكم .
-   طبعا طبعا لأن البلد دى عايزه واحد يمسكها وينضفها ويكويها ويروقها ويظبطها والواحد ده موجود عندنا وجاهز وهو الأخ أبو سريع الهضبة مش موجود معانا مريح النهاردة علشان عنده أسهال ربنا يزيح عنه .
-         ولماذا أخترتم أسم  الحيطة الحمرا ؟.
-         علشان اللى يقرب لينا يبقى ها يولع نار.
-         وناوين على إيه بمشيئة الله هل ها تستطيعوا أسقاط النظام؟.
-         أحنا ما ورناش حاجة إلا أسقاط النظام حتى  ولو سقط مننا كل يوم شهيد.
-         يااااااااه وأنتم كام واحد.
-   كل محافظة فيها حيطة والحيطة على الاقل متكونة من خمسة آلاف ويمكن أكتر وكل حيطة ليها زعيم ويرأس الحوائط دى كلها العبد لله زيكا البرنس.
-         ما شاء الله ده أنتم على كده جيش بحاله .
-         أمال إزاى ها نسيطر ونوقع النظام .
-         وعندكم سلاح؟.
-   أحنا ملوك الملوتوف بس مش اللى أنت عارفه ، أخترعنا حاجة جديدة سريعة الأشتعال وأسمها ظاظا توف على أسم أخونا ظاظا مسئول الجناح العسكرى.
-         الله الله هو أنتم عندكم جناح عسكرى؟.
-         جرى إيه يا أبا الحاج هو أحنا شوية ، عندنا كل الجناحات اللى تخطر على بالك.
-         ربنا يوفقكم يا أخ زيكا.
-   يا ريت تستأذن بقى علشان عندنا قعدة شغل ويا ريت تتابعنا على القنوات الفضائية ووسائل الإعلام المختلفة ونشوفك فى المؤتمر.
       تركت المكان وأنا كلى حزن على شبابنا الذى تاه فى بحر الظلمات وأصبح حوائط وبلوكات سوداء وحركات وائتلافات لا حصر لها تحتاج من الهيئة العامة للاستعلامات أن تصدر دليل تعريفي بها يوضع بالجيب ومترجم لعدة لغات وما أحزننى أكثر هو ما سمعته أن هناك مجموعة من البنات صغار السن بدأن فى تكوين جماعة تطلق على نفسها " بينك بلوك" أى البلوكات البمبى ومين عارف أكيد ستظهر جماعة نسائية تحت مسمى " جرين جيب" أى الجيبات الخضراء.
       وسوف تتوالى الحوائط والبلوكات بألوانها المختلفة وكل حسب الموضة والخوف كل الخوف أن تطل علينا جماعة جديدة بمسمى " وايت كلوت"  ولما لا فقد سبقهم جماعات بمسميات عجيبة كجماعة " أبى جهل المعاصر" وجماعة " أبى لوزة المرعشى" وجماعة " أبى جهبز البقرى".
أما أنا فقد فكرت بأن أسس جماعة بمسمى " أبى طحيمر الجحشى".
مين قال معاك؟